ديسمبر 1, 2021

اخبار تحيا مصر

جريدة ورقيه وموقع الكترونى

هؤلاء يكرهون مصر يافخامة الرئيس

هؤلاء يكرهون مصر يافخامة الرئيس
بقلم دكتور حسان ابو جازية
نعم هناك شريحة كبري ممن يكرهون هذا البلد
ويتمثلون في رجال اجادوا التصفيق والنفاق وتمام يافندم أمام فخامتكم ووزراء الحكومة
الا وهم أباطرة الفساد في جميع مؤسسات الدولة سواء بالوزارات أو شركات القطاع العام والأعمال والمحليات
الجميع يعرف أن من أخبث صفات الإنسان وابشعها هي استغلال حاجة الناس للتنكيل بهم وازلالهم وإخراج العقد النفسية الداخلية الناتجة عن سوء التعلم وقلة الأصل والتربية السليمة
الأمر الذي بات مقززا واللعبة أصبحت قذرة بكل تفاصيلها وهذا يدل عن الجهل
وايقنا ذلك عندما طرأ علينا بهائم وغربان والذين رأوا في المال والتسلق والمناصب المزيفة الذين اعتلوها وسيلة لحجب فشلهم
نعم أنة الفساد الذي أطلقت علية من قبل لانة سرطان يضرب الدولة المصرية
يعد الفساد من أخطر التحديات التي تواجه المجتمع
وأصبح شيوع ظاهرة الفساد مع الرغم من اختلافة من مكان
لأخر بصور مختلفة
يافخامة الرئيس انقذنا وانقذ مصر من الفساد الذي يتغلل في جسد المجتمع وأصبح مثل مرض السرطان الذي تمتد خلاياة الي باقي خلايا الجسد
ونتيجة لذلك تم فقدان الضمير والقيم والمبادئ لعدم احترام القوانين
ومن المؤسف أنة يتم تشكيل لجان لا إقرار قوانين فاسدة تصب في مصلحتهم الشخصية
فاالفساد هو وجود خلل في الأداء نتيجة شهوات وانحراف عن الطريق الصحيح والمستقيم
وأصبح استغلال السلطة العامة والعليا لتحقيق مكاسب خاصة – بمعني – استغلال منصب ما من أجل القيام بأعمال وخدمات لمجموعة بعينها بشرط الحصول علي مقابل تلبية رغبات صاحب لمنصب رفيع المستوي أو الإدارة العليا والاستخدام السيء للوظيفة وعدم تطبيقها طبقا للقانون
والفساد لايعتمد علي وظيفة معينة بل يعتمد علي طبيعة الشخص الذي يقبل الحافز نحو الفساد باي نوع من الرسوب المادية والخدمية مثلما يكون في شركات القطاع العام والمحليات اكبر بؤر فساد في جميع النواحي واستغلال النفوذ
وسوف نتابع في المقالة التالية عن الفساد الذي انتشر بسرعة الحريق في الهشيم