سبتمبر 24, 2021

اخبار تحيا مصر

جريدة ورقيه وموقع الكترونى

توقٌ وشوقٌ وأيّامٌ تُدهدِهُنا

مرحبًا يا صباحُ .
توقٌ وشوقٌ وأيّامٌ تُدهدِهُنا
كافٌ وباءٌ وحاءٌ قبلَها ألفُ .
والآهُ نَجْوى ونجْوانا تُدَغْدِغُنا
غنّى الرّبابُ لنا والأوفُ والزُّلُفُ.
ثمَّ استقينا بضمٍّ طائرٍ عطشٍ
متى ظمِئنا ، نهالًا منها نغترفُ
قد عاتبتْني لأنّي في الهوى نَزِقٌ
أنا الشّقيُّ بلى ، جانٍ وأعترفُ
حتّى النُّجومُ سرت في اللّيل تَعرِفٌنا
ما ضرَّهم أنّهمْ للحبِّ قد عزفوا .
أو راقصوا السِّحرَ مزهوًّا بقُبلتِنا
كان الحرامُ لها ، أنْ ضمُّنا نُتَفُ
أكثرْ بضمٍّ وتقبيلٍ، فيا شفةً
تبغي الخضوع َوبالتّقبيلِ تعترفُ .
عبد الله سكرية