سبتمبر 19, 2021

اخبار تحيا مصر

جريدة ورقيه وموقع الكترونى

الإتيكيت صاحبة مبادرة دخول الإتيكيت فى المدارس

إبنةالإسكندريه الملقبة بمملكة الإتيكيت صاحبة مبادرة دخول الإتيكيت فى المدارس ورئيس قسم الإتيكيت والمراسم فى جريدة الهرم المصرى الأستاذه هايدي سلامة والأسوا والأسعد في عام 2020
▪︎عرض بقلم▪︎
أحمد الشاعر العقالي
▪︎▪︎▪︎▪︎▪︎▪︎▪︎
قراءنا الأعزاء ومتابعينا الأفاضل في كل مكان بربوع مصرنا الحبيبه والعزيزة علي قلوبنا جميعا
يسعدني ويشرفني أن أعرض علي حضراتكم عبر موقعكم الصحفي الإلكتروني لجريدتكم
جريدة أخبار تحيا مصر بعضا من آراء السادة الأفاضل والسيدات الفاضلات كبار المثقفين والمثقفات من
مختلف طبقات وفئات المجتمع المصري وذلك في أكبر إستطلاع للرأي العام عن أسوأ حدث علي المستوي العالمي والمحلي والشخصي حدث في عام 2020
وكذلك عن أسعد حدث علي المستوي العالمي والمحلي والشخصي حدث في عام 2020 بكل أحداثه التي مرت من خلاله سواء كانت المؤلمه والمحزنة
أوالمفرحة والسعيدة وذلك من وجهة نظرهم كل علي حده فإلي حضراتكم رأي
الأستاذة هايدي سلامة الشخصية العصرية والمثال الرائع للمرأة المصرية
الناجحه إبنة محافظة الإسكندريه والملقبة بسفير السلام والعطاء الإنساني ومدربة الإتيكيت والبروتوكول
حيث تري سيادتها أن أسوأ حدث علي المستوي العالمي في عام 2020 من وجهة نظر سيادتها
هو تفشى وباء وفيروس كورونا على مستوى دول العالم أجمع وتركه أثر كارثى على الاقتصاد العالمي
وعن الحدث الأسوأ على المستوى المحلى تقول سيادتها
هو إنتشار الفوضى وإنحلال الأخلاق وتفشي الجريمة والبعد عن العقائد الدينيه والقيم والمبادئ والأخلاق
وعن أسوأ حدث في عام 2020 بالنسبة لسيادتها علي المستوي أو الجانب الشخصي تقول هو وفاة الوالده رحمة الله عليها و غفر لها وأسكنها فسيح جناته داعين لها المولى سبحانه وتعالى عز وجل أن يغفر لها ويرحمها
وأما عن الحدث الأسعد على المستوى العالمي في عام 2020 فلم تجد سيادتها حدثا يستحق ذكره أو الإشادة به
وأما عن الحدث الأسعد على المستوى المحلى فتقول سيادتها وهي كثرة إنجازات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية فى العديد من المجالات والمصالح الحكومية المختلفة والمتعددة سواء كانت في الصحة أوالإنشاءات العمرانيه أو المجالات الآخري
وعن أسعد حدث بالنسبة لسيادتها علي المستوي الشخصي في عام 2020 تختتم إستطلاع رأيها قائلة هو نجاح المبادرة وتلقيها الإستحسان إللى كنت اتمناه من المولى عز وجل وهى : مبادرة دخول الإتيكيت فى المدارس بحمد الله وتوفيقه عز وجل