سبتمبر 26, 2021

اخبار تحيا مصر

جريدة ورقيه وموقع الكترونى

الصرف بواحة سيوة وحلول جذريه لمشكلة زيادة الملوحة ومياه الصرف الزراعى

تطوير منظومة الرى والصرف بواحة سيوة وحلول جذريه لمشكلة زيادة الملوحة ومياه الصرف الزراعى
متابعة / أحمد مهران الزيدانى
– متابعة ميدانية لمكونات مشروع “تطوير منظومة الآبار والمياه والصرف بواحة سيوة”
عقد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري إجتماعاً لمتابعة الاجراءات التى تقوم بها الوزارة لتطوير منظومة الرى والصرف بواحة سيوة ، وذلك بحضور الدكتور رجب عبد العظيم وكيل الوزارة والمشرف على مكتب الوزير والمهندس شحتة إبراهيم رئيس مصلحة الرى والدكتورة إيمان سيد رئيس قطاع التخطيط والمهندس سيد شلبى رئيس قطاع المياه الجوفية والدكتور أحمد الإمام والدكتور هشام بخيت أساتذة الرى والهيدروليكا بكلية الهندسة بجامعة القاهرة.
وإستعرض الدكتور عبد العاطى خلال الإجتماع الإجراءات الحالية لتطوير منظومة الرى والصرف بواحة سيوة ، والتى تهدف لوضع حلول جذرية لمشكلة زيادة الملوحه ومياه الصرف الزراعى ، كما استعرض نتائج المرور الميدانى على واحة سيوة والذى قام به فريق بحثى من مهندسى الوزارة وأساتذة كلية الهندسة بجامعة القاهرة خلال الاسبوع الماضى ، حيث قامت اللجنة بتقييم حالة الآبار الجوفية والمصارف والبرك ومحطات الرفع ، تمهيداً للبدء فى الإجراءات التنفيذية لتطوير منظومة الرى والصرف بالواحة.
الجدير بالذكر أن وزارة الموارد المائية والرى بدأت في تنفيذ خطة لتنمية واحة سيوة وتطوير ما بها من بحيرات وآبار وعيون طبيعية للمياه للحفاظ على الإنتاج الزراعى بالواحة والتى تشتهر بزراعة محاصيل “الزيتون والنخيل” ، والتغلب على مشكلة الملوحة والصرف الزراعي بالواحة.
وكان الدكتور عبد العاطى قام بعمل زيارة لواحة سيوة فى شهر أكتوبر الماضى ، حيث تم عقد إجتماع مع شيوخ القبائل ، وزيارة كافة المواقع وبحث المشكلات بالواحة ، وقد تلى ذلك وضع خطة لتطوير منظومة الرى والصرف بالواحة تحت مسمى مشروع “تطوير منظومة الآبار والمياه والصرف بواحة سيوة” ، كما تم عمل إصلاح هيكلى لإدارات الرى بالواحة بدمجها فى إدارة واحدة متكاملة ، الأمر الذى يسمح بإدارة منظومة الرى والصرف بشكل متكامل ومنعاً لتشتت المسئوليات.